الأكاديمية الفلسطينية لتعزيز النزاهة – نزاهة – وهيئة مكافحة الفساد توقعان مذكرة تفاهم

وقعت الأكاديمية الفلسطينية لتعزيز النزاهة ممثلة بمديرتها التنفيذية عبير مصلح  مذكرة تفاهم مع هيئة مكافحة الفساد ممثلة برئيسها رفيق النتشة وذلك بهدف تعزيز التعاون المشترك بين الجانبين، خاصة في قضايا مكافحة الفساد وتعزيز قيم النزاهة والشفافية.

شكرت مصلح هيئة مكافحة الفساد على إهتمامها بالأكاديمية، وعبرت عن فخرها بالعمل المشترك مع الهيئة، وأوضحت بأن دور الاكاديمية هو دور مكمل لعمل هيئة مكافحة الفساد، وهو ضمن العمل الأهلي في مكافحة الفساد.

وأشارت إلى أن الأكاديمية تسعى لإيجاد خبراء ومدربين مختصين في قضايا مكافحة الفساد وتعزيز قيم النزاهة، مشددة على أهمية تعزيز العمل المشترك بين الجانبين، وأشارت إلى أن توقيع مذكرة التفاهم هو بداية الطريق لتعاون مثمر وإيجابي.

وقال النتشة إن الهيئة هي هيئة الشعب الفلسطيني بكافه عناصره، وليست هيئة حزب أو فصيل أو وزارة معينة، مؤكدا أن الهيئة معنية بخدمة المواطن الفلسطيني أينما وجد. وأوضح أن القانون الفلسطيني كفل للهيئة استقلاليتها، مؤكدا “أن الهيئة تنظر لجميع الشكاوي المقدمة دون أي انتقائية وبغض النظر عن مقدم الشكوى، فما يهم الهيئة هو مضمون الشكوى”.

وأضاف النتشة أن “الهيئة تتحرك لكافة الإمكانيات لتعزيز العمل المشترك مع كافة المؤسسات الرسمية والشعبية والأهلية لتعزيز قيم النزاهة وتأمين العدالة وترسيخ المنهج القانوني”.

واتفق الطرفان من خلال مذكرة التفاهم على إعداد دليل لإدارة مخاطر الفساد في المؤسسات العامة، بالإضافة لدليل مختص بحوكمة القطاع العام، مع التشديد على أهمية التعاون والعمل المشترك نحو “موظف النزاهة” داخل الوزارات والمؤسسات الحكومية ووضع ورقة تقدير أو ورقة مرجعية لموظف النزاهة لمناقشتها في ورشة عمل مع الجهات المعنية.

وتنص مذكرة التفاهم الموقعة على تبادل المشاركة في الأنشطة التوعوية والتدريبية والمساهمة المشتركة في أوراق عمل على المستوى المحلي والدولي، وتنفيذ ثلاثة لقاءات إعلامية للتوعية بشأن تعزيز تعليم مكافحة الفساد في الجامعات والكليات الفلسطينية وبالأخص” الجامعة الأمريكية، والكلية العصرية، وجامعة الخليل”.

 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *